كلمة زخارف نباتية ملونة يُقصد بها الزخارف التي تتكون من رسومات تعتمد على العناصر الطبيعية، وتسمى أحياناً الأرابيسك أو التوريق، وتعتبر من الفنون التشكيلية المهة التي تدخل في تشكيلها مختلف أنواع النباتات، كما أنها تتخذ من النباتات والأشجار بمختلف أنواعها كمصدر إلهامٍ لفنانيها في مختلف العناصر التجريدية المطرقة وعناصر التحوير والتكوينات الحرة، وقد انتشرت بقوة بين الفنانين المسلمين والزخارف الإسلامية و الفن الإسلامي
تختلف في طريقة أدائها ومستوى الأداء بين بلدٍ وآخر، وبين زمنٍ وآخر أيضاً، ورغم جميع الاختلافات الظاهرية في الزخرفة النباتية، إلا أنها جميعها تتخذ طابعاً شرقياً إسلامياً، ولا تبتعد أبداً عن الصورة النمطية والمفاهيم الإسلامية في تشكيل الزخارف. يعتمد هذا النوع من الزخارف على نقل الطبيعة وتغييرها، أي تجريدها من خصائصها الطبيعية، مع احتفاظها التام بصفاتها الأساسية. تتنوع الزخرفة النباتية لتشمل أنواع عديدة مثل التناظر الذي يكون إما محورياً أو كلياً أو نصفياً، بالإضافة غلى التكرار الذي يعتمد على إعادة رسم العناصر الزخرفية مراتٍ عدة مع توظيف كل عنصر من هذه العناصر عدة مرات